الديوان » العصر المملوكي » ابن سودون »

لي حبيب منه طرفي

عدد الأبيات : 10

طباعة مفضلتي

لي حبيب منه طرفي

في جنات ونعيم

وفؤادي من جفاه

في عذاب وجحيم

أسمر كلم قلبي

أبيض من مقلتيه

هل له ميقات وَصل

لشفا قلبي الكليم

قلت والدمع حميما

قد جرى يا صاح رفقا

بكئيب ليس يلقى

غير دمع من حميم

رحت يا حبي بقلبي

حسبك المولى تعالى

رُدّ قلبي ضاع مني

وغدا وجداً يهيم

بافتقاري بانكساري

بخضوعي لك دلاً

رق لي وارث لحالي

أنت بالحال عليم

معلومات عن ابن سودون

ابن سودون

ابن سودون

علي بن سودون الجركسي البشبغاوي (أو اليشبغاوي) القاهري، ثم الدمشقي، أبو الحسن. أديب، فكه. ولد وتعلم بالقاهرة. ونعته ابن العماد بالإمام العلامة. وقال السخاوي: شارك مشاركة جيدة في فنون، وحج مراراً،..

المزيد عن ابن سودون