الديوان » العصر المملوكي » ابن سودون »

حب خير الرسل مذ سكنا

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

حُبُّ خير الرسل مُذ سكنا

في فؤادي رحّل الوَسَنا

هل رأى يوماً بروضته

وأرى قلبي رما الحَزنا

بحماكم قد سما قمر

ملأ الأكوان منه سنا

أوضح الدين القويم إلى

أن هدى مَن ضلّ وافتتنا

رفع المولى مكانته

وحَبَاه منه كُلَّ مُنى

هو مَن عمّت شفاعته

يوم يبدو سِرّنا عَلَنا

حين نأتي نسأل الشُّفعا

وجميع الرسل يدفعنا

ويجيب الكل لست لها

فينادينا الشفيع أنا

جهرة صلوا عليه تَرَوا

بالصلاة الفوز قد قُرنا

معلومات عن ابن سودون

ابن سودون

ابن سودون

علي بن سودون الجركسي البشبغاوي (أو اليشبغاوي) القاهري، ثم الدمشقي، أبو الحسن. أديب، فكه. ولد وتعلم بالقاهرة. ونعته ابن العماد بالإمام العلامة. وقال السخاوي: شارك مشاركة جيدة في فنون، وحج مراراً،..

المزيد عن ابن سودون