الديوان » العصر المملوكي » الشهاب المنصوري »

لهف قلبي على أفول الشهاب

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

لهف قلبي على أفول الشهاب

تحفة القوم نزهة الأصحابِ

كان في مطلع البلاغة يسرى

فتوارى من الثرى بحجابِ

فقدت بره أيامي المعاني

ويتامى جواهر الآدابِ

هطلت أدمع السحاب عليه

وقليل فيه دموع السحابِ

وذوو الجمع أصبحوا حين ولى

كلهم جامعا بلا محرابِ

ربع بلواي آهل منذ أخلى

كتبي من سؤاله والجوابِ

يا شهاباً طلوعه في سما الفضل

ولكن أفوله في الترابِ

لك فيما ألفت تذكرة مما

انتقى حسن دره أولو الألبابِ

روضة أينعت بفاكهة من

حسن لفظ كثيرة وشرابِ

فسقى تربها الرباب لتهتز

وتربو على سماع الربابِ

ورأى كسره فقابله الله

تعالى بالجبر يوم الحسابِ

معلومات عن الشهاب المنصوري

الشهاب المنصوري

الشهاب المنصوري

أحمد بن محمد بن علي، شهاب الدين المنصوري السلمي، المعروف بابن الهائم. شاعر مصري، من ذرية العباس بن مرداس السلمي. ولد بالمنصورة وانتقل إلى القاهرة سنة 825 فاشتهر، وجمع (ديوانه)..

المزيد عن الشهاب المنصوري

تصنيفات القصيدة