الديوان » العصر الايوبي » الجزار السرقسطي »

الوجد وجدي ففيم العذل

الوَجد وَجدي فَفيمَ العَذل
يا مذل
قَلبي الجريح وَدَمعي الجاري
فَلم تَلوم بِلا اقصار
مَن لَيسَ في اللَوم بِالمُختار
فُؤاده بِالهَوى مُشتَغل
يَشتَعل
مَن لي بِأَزهر مثل البَدر
منعم الرَدف طاوى الخصر
مُغري بِطول الجَفا وَالهَجر
وِصاله وَجَفاه الأَمل
وَالأَجل
وَجه كَأَن سَناه البَدر
ثَغر كَأَن جَناه الخَمر
تَحميه مِن مُقلَتيهِ السُمر
فَفي كِلا الحالَتين العَسَل
وَالأَسَل
وَجدي بِهجرانه نامِ
دَمعي بِهِ مُستَهل هامِ
قَلبي بِسَيف الجُفون دام
مالي بَحمل التَجني قَبل
ما الحيل
ياتارِكي في الهَوى مَملوكاً
كَم تَستَطيل وَكَم أَشدوكا
غناء غَيداء هامَت فيكا
أمى تَنال أَسمَر خلُ
أَكان حل

معلومات عن الجزار السرقسطي

الجزار السرقسطي

الجزار السرقسطي

أبو بكر يحيى بن محمد بن الجزار السرقسطي. تارة يلقب بالجزار وأخرى بابن الجزار والراجح أن اللقب له لا لأبيه ولذلك لما صح أنه كانت مهنته الجزارة فانتسب لها. وقد كان..

المزيد عن الجزار السرقسطي

تصنيفات القصيدة