الديوان » العصر الايوبي » العماد الأصبهاني » بفتوح عصرك يفخر الإسلام

عدد الابيات : 9

طباعة

بفتوحِ عصرِكَ يَفْخرُ الإسلامُ

وبنُورِ نصركَ تُشرقُ الأَيامُ

وبفتحِ قعةِ بعلبك تهذَّبتْ

هذي الممالكُ واستقامَ الشّامُ

وبكى الحسودُ دماًن وثغرُ الثّغرِ من

فرحٍ بنصركَ للهدى بَسّامُ

فتحٌ تسنَّى في الصِّيامِ كأَنّنا

شكراً لما منحَ الإلهُ صيامُ

من ذا رأَى في الصّومِ عيدَ سعادةٍ

حلّتْ لنا والفطرُ فيه حرامُ

باليُمنِ هذا الشّهرُ مشهورٌ كما

قد عمَّ بالبركاتِ هذا العامُ

أَسدَى صلاحُ الدِّين والددُّنيا يداً

بنوالِها سوقُ الرَّجاءِ تُقامُ

فتملَّ فتحكَ واقصد الفتحَ الذي

بحصولهِ لفتوحكَ الإتمامُ

دُمْ للعُلى حتى يدوم نظامُها

واسلمْ يعزُّ بنصرِكَ الإسلامُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن العماد الأصبهاني

avatar

العماد الأصبهاني حساب موثق

العصر الايوبي

poet-Al-Imad-Al-Asbahani@

176

قصيدة

42

متابعين

محمد بن محمد صفي الدين بن نفيس الدين حامد بن ألُه، أبو عبد الله، عماد الدين الكاتب الأصبهاني. مؤرخ، عالم بالأدب، من أكابر الكتاب. ولد في أصبهان، وقدم بغداد حدثاً، فتأدب ...

المزيد عن العماد الأصبهاني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة