الديوان » العصر المملوكي » ابن الصباغ الجذامي » ما لي أراك مولها محزونا

عدد الابيات : 9

طباعة

ما لي أراك مولها محزونا

مضنى الفؤاد وقد ألفت شجونا

إني أظنك قد نكثت مواثقاً

أرضيت نقض العهد ويحك دينا

فاقرح جفونك بالمدامع حسرة

فلكم أقمت على الخلاف سنينا

وامنح زمانك حسرة وتأسفاً

وتلهّفا وتوجعا وحنيناً

وأدرك بقية عمرك الماضي فقد

ضيّعت علقاً يا جهول ثمينا

ولتبك نفساً لو علمت نفيسةً

واجعل لها الدمع المعين معينا

لا غرو أن الدمع يسفى سَحُّهُ

داء غدا وسط الفؤاد دفينا

حسّن ظنونك والتزم أبوابهم

واجعل شعارك زفرة وأنيناً

لا تيأسوا فعسى ينادي عطفهم

إنا عفونا عنكم ورضينا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن الصباغ الجذامي

avatar

ابن الصباغ الجذامي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-al-Sabbagh-al-Jazami@

147

قصيدة

0

متابعين

محمد بن أحمد بن الصباغ الجذامي، أبي عبد الله. شاعر صوفي أندلسي، عاش في الحقبة الأخيرة من دولة الموحدين في المغرب، على زمن الخليفة المرتضى، ولا تذكر المصادر الكثير عنه. ...

المزيد عن ابن الصباغ الجذامي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة