الديوان » العصر الاموي » اسماعيل النسائي »

لعمرك ما إلى حسن رحلنا

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

لَعَمرُكَ ما إِلى حسنٍ رَحَلنا

وَلا زُرنا حسيناً يا اِبنَ أنسِ

وَلا عَبداً لِعَبدِهِما فَنَحظى

بِحُسنِ الحَظِّ مِنهُم غَيرَ بَخسِ

وَلَكِن ضَبَّ جَندَلَةٍ أتينا

مضّباً في مكامنه يفَسّي

فلمّا أن أتيناه وَقُلنا

بِحاجَتِنا تَلَوَّن لَونَ وَرسِ

وَأَعرَضَ غَيرَ مُنبَلِجٍ لِعُرفٍ

وَظَلَّ مُقَرطِباً ضِرساً بِضرسِ

فَقُلتُ لِأَهلِهِ أبهِ كُزازٌ

وَقُلتُ لِصاحِبي أَتُراهُ يُمسي

فَكانَ الغُنمُ أَن قُمنا جَميعاً

مَخافَة أَن نُزَنَّ بِقَتلِ نَفسِ

معلومات عن اسماعيل النسائي

اسماعيل النسائي

اسماعيل النسائي

إسماعيل بن يسار النسائي. شاعر، أصله من سبي فارس، اشتهر بشعوبيته وشدة تعصبه للعجم، يفتخر بهم في شعره على العرب. كنيته أبو فايد. وكان من موالي بني تيم بن مرة..

المزيد عن اسماعيل النسائي

تصنيفات القصيدة