الديوان » العصر العباسي » جحظة البرمكي » واها لأيام الشباب

عدد الابيات : 8

طباعة

واهاً لِأَيّامِ الشَبا

بِ وَما لَبِسنَ مِنَ الزَخارِف

وَزَوالِهِنَّ بِما عَرَف

نَ مِن المَناكِرِ وَالمَعارِف

أَيّامَ ذِكرُكَ في دَوا

وينِ الصِبا صَدرُ الصَحائِف

واهاً لِأَيّامي وَأَيّا

مِ الشَهِيّاتِ المَراشِف

الغارِساتِ البانَ قُض

باناً عَلى كُثُبِ الرَوادِف

وَالجاعِلاتِ البَدرَ ما

بَينَ الحَواجِبِ وَالسَوالِف

أَيّامَ يُظهِرنَ الخِلا

فَ بِغَير نِيّاتِ المُخالِف

وَقف النَعيمُ عَلى الصِبا

وَزَلَلتُ مِن تِلكَ المَواقِف

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن جحظة البرمكي

avatar

جحظة البرمكي حساب موثق

العصر العباسي

poet-Jahza-al-Barmaki@

209

قصيدة

1

الاقتباسات

82

متابعين

أحمد بن جعفر بن موسى بن الوزير يحيى بن خالد بن برمك، أبو الحسن. نديم أديب مغن، من بقايا البرامكة، من أهل بغداد. كان في عينيه نتوء فلقبه ابن المعتز بجحظة، ...

المزيد عن جحظة البرمكي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة