الديوان » العصر الأندلسي » أبو حيان الأندلسي »

رماني الزمان بأحداثه

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

رَماني الزَّمانُ بِأَحداثِهِ

وَكُنتُ صَبوراً عَلى ما حَدَث

وَأَفنى الشَبابَ وَأَهلاً مَضَوا

وَما كُنتُ مِمَّن بِذاكَ اكتَرَث

وَمُنذُ عَيا بَصَري ضَعفُهُ

قَعَدتُ كَأَنّي رَهينُ الجَدَث

وَقَد كُنتُ مُستأنِساً ساكِناً

فقَد صرتُ مُستَوحِشاً ذا عَبث

إِذا رُمتُ انظر في مُهرَقٍ

تَغَشّى سَنا ناظِريَّ الشَعَث

وَإِن أَنا أَبعَثُ ذهني لَهُ

لِفكرٍ أراهُ إِذن ما انبَعَث

وَمَن كانَ في العلمِ ذا شِبَعٍ

فَإِني إِلى فَقرِهِ ذو غَرَث

يَزينُ الفَتى عِلمُهُ مِثلَما

يزينُ الفَتاةَ الحُلى وَالرُعُث

وَإِن كانَ قَلبي قَريحاً فَلي

لِسانٌ بِحَمدِ إلَهي نَفَث

معلومات عن أبو حيان الأندلسي

أبو حيان الأندلسي

أبو حيان الأندلسي

محمد بن يوسف بن علي بن يوسف بن حيان الغرناطي أثير الدين أبو حيان الجياني الأندلسي النحوي. كان من أقطاب سلسلة العلم والأدب وأعيان المبصرين بدقائق ما يكون من لغة..

المزيد عن أبو حيان الأندلسي