الديوان » لبنان » خليل اليازجي » وجودك فضل للزمان وجود

عدد الابيات : 13

طباعة

وُجودُك فَضلٌ للزَمان وَجودُ

علينا ففينا دائماً لكَ عيدُ

وَما العيد الّا أَن يهنئَ نَفسَهُ

مُهَنّا بأَيّامٍ عليهِ تَعودُ

وَقَد طالَما هنّا بك الشَرقُ نفسَهُ

وانَّ المهني نفسَهُ لَسَعيدُ

لك الفضل لا يحتاج فينا لشاهدٍ

والّا فكُلُّ العلَمينَ شهودُ

تجرَّدتَ عَن دُنياك معتزلاً لها

وَلَستَ سوى وجه الالِه تُريدُ

وَلكنَّها لم تَرضَ عنك تجرُّداً

فوافَتك عَن شَوقٍ وانت بَعيدُ

وَأَهدتك ما فيها من المجد والعُلى

كَزائرَةٍ منها اليك وُفودُ

وَمثلُك أَسمى رتبةً من حُطامها

ولكن بِما يَقنو الكَريمُ يَجودُ

فخرتَ بها وُسمَ الملوك دلالةً

على ذاك لا شيءٌ هناك جَديدُ

رفعتَ لنا شأناً الى الاوج واصلاً

على اننا بَيتٌ وانت عَمودُ

أَخو همَّةٍ لا تنثني في ملَّمةٍ

واسياف عَزمٍ ما لهنَّ غمودُ

لَقَد شَمِلَ الشَرقَ اعتنآؤُكَ كُلَّهُ

تَدور على أَنحآئِهِ وَتَرودُ

فانتَ كَشَمسٍ يشمَل الارضَ نورُها

وَغيثٍ عليها بالحَياءِ يَجودُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن خليل اليازجي

avatar

خليل اليازجي حساب موثق

لبنان

poet-Khalil-al-Yaziji@

324

قصيدة

11

متابعين

خليل بن ناصيف بن عبد الله بن ناصيف بن جنبلاط. أديب، له شعر. من مسيحيي لبنان. ولد وتعلم في بيروت، وزار مصر فأصدر أعداداً من مجلة (مرآة الشرق) وعاد، فدرّس ...

المزيد عن خليل اليازجي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة