الديوان » العراق » حيدر الحلي »

خطرت في رداء حسن قشيب

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

خطرت في رداء حسنٍ قشيبٍ

تتثنَّى كغصن بانٍ رطيبِ

خلتُ لمَّا تفاوحَ المسكُ منها

فُضَّ في رحلنا لَطيمة طيبِ

وتراني إذا رشفت لُماها

لم أخلهُ إلاَّ جنا يعسوبِ

فاعتنقنا شوقاً وبِتنا نشاوى

من كؤوس الكرى بغير رقيبِ

لا تلمني يا صاحِبي في هَواها

لعِبَ الشوق في فؤادي الطروبِ

معلومات عن حيدر الحلي

حيدر الحلي

حيدر الحلي

حيدر بن سليمان بن داود الحلي الحسيني. شاعر أهل البيت في العراق. مولده ووفاته في الحلة، ودفن في النجف. مات أبوه وهو طفل فنشأ في حجر عمه مهدي بن داود...

المزيد عن حيدر الحلي