الديوان » لبنان » إيليا ابو ماضي »

هات اسقني بالقدح الكبير

هاتَ اِسقِني بِالقَدَحِ الكَبيرِ

صَفراءَ لَونَ الذَهَبِ المَصهورِ

كَأَنَّها في أَكأُسِ البَلّورِ

شُعلَةُ نارٍ في بَقايا نورِ

عَجِبتُ لِلكَأسِ الَّتي تَحويها

كَيفَ اِستَقَرَّت وَالحَياةُ فيها

لَو لَم يُدِرها بَينّا ساقيها

دارَت عَلى القَومِ بِلا مُديرِ

هاتَ اِسقِنيها مِثلَ عَينِ الديكِ

صافِيَةً تَنهَضُ بِالصُعلوكِ

حَتّى يَرى التيهَ عَلى المُلوكِ

وَلا يُبالي سَطَوَةَ الأَميرِ

بِنتُ لدَوالي ضَرَّةَ الرُضابِ

أُختَ التَصافي زَوجَةَ السَحابِ

أَنت وَإِن لامَ الوَرى شَرابي

في الخالِدينَ القَر وَالهَجيرِ

أَشرَبُها بَل أَشرَبُ الإِكسيرا

تَخلُقُ في شارِبِها السُرورا

فَقُل لِمَن يَحسَبُها غُرورا

ما العَيشُ إِلّا ساعَة الغُرورِ

معلومات عن إيليا ابو ماضي

إيليا ابو ماضي

إيليا ابو ماضي

إيليا بن ضاهر أبي ماضي.(1889م-1957م) من كبار شعراء المهجر. ومن أعضاء (الرابطة القلمية) فيه. ولد في قرية (المحيدثة) بلبنان. وسكن الإسكندرية (سنة 1900م) يبيع السجائر. وأولع بالأدب والشعر حفظاً ومطالعةً ونظماً...

المزيد عن إيليا ابو ماضي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة إيليا ابو ماضي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس