الديوان » العصر العثماني » احمد بن شاهين القبرسي »

عذرا لطيشك إن السن مقتبل

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

عذراً لطيشك إن السنَّ مقتبل

فليس ينفع في أشواقك العذلُ

سبعٌ وعشرون لو مرَّت على جبلٍ

لراح يختال منها ذلك الجبلُ

قضَّيت فيها شباباً لو تطلَّبه

رضوان في الخلد أعيتْ قصده الحيلُ

نظيمةٌ كعقود الدرِّ في نسقٍ

فلو حوتها عقودٌ زانها العطلُ

نشوان أطفح من خمر الشَّباب ولا

كنشوة الخمر يشكو فعلها الثَّملُ

من حيث عندي فكاهاتٌ ألذُّ بها

راحي الرُّضاب وتفاحي هي القبلُ

أعانق الغصن في أكمامه قمرٌ

وألثم البدر في أعطافه كسلُ

لو حلَّت الشَّمس يوماً في محلَّتنا

لراح يندبها من شجوه الحملُ

أو قابل البدر عندي من أسامره

لمسه دونه التَّشوير والخجل

أيام لم أحتمل للصبر عاقبةً

ولم أقل ليت جفني راح ينهملُ

مرَّت فلا صفوُها في العيش ذو رنقٍ

يوماً ولا ظلُّها في الأمن منتقلُ

تلهو السِّنون بها في أمرهنَّ كما

يلهو بقلب الفتى في يومه الأملُ

معلومات عن احمد بن شاهين القبرسي

احمد بن شاهين القبرسي

احمد بن شاهين القبرسي

أحمد بن شاهين القبرسي، المعروف بالشاهيني. أديب، له شعر رقيق. أصل أبيه من جزيرة قبرس. ولد أحمد في دمشق، فانتظم في سلك الجند، وأسر في موقعة، وأطلق، فانصرف إلى الأدب...

المزيد عن احمد بن شاهين القبرسي