الديوان » العصر المملوكي » النبهاني العماني »

يا مدلجي ليلهم أقيموا

عدد الأبيات : 45

طباعة مفضلتي

يا مدلجي ليلهم أقيموا

فقد تراءَت لنا الرسومُ

عُوجوا على مَعهد مُحيل

كأنَّ آثارَه وشُومُ

أو رَيطة ضّمنت طرازاً

أخلقها فأَّمحى السَّمومُ

أو مثلُ خطّ اليهودِ أبلى

آياتهِ الوابلُ السّجومُ

لمَ يبق فيها هنالكَ إلا

مستوقَدٌ دارس مقيمُ

وأورقٌ حائلٌ سحيق

وأشعثٌ مُفرد حَطيمُ

وحد حوض وحوض جدٍ

يستهيمونه الهديمُ

فظلت فيهِ بحالٍ سوءٍ

كأنني مُدنَف سليمُ

أو شارب قهوةً سُلافاً

مشمولةً عهدها قديمُ

أسائل الدَّار ما دهاها

تجاهلاً إذا أنا عليمُ

دار لخرعوبةِ أناةٍ

رَودٍ لها منطق رخيمُ

قيامُها إذ تقوم مثنى

وخصرها لاصق هضيمُ

تكاد في الخِدْرِ إذ تأتَّى

يُقعدها ردفُها الفَعيمُ

تخال مَهما رنت فرير

وإن تصدَّت حسبتَ ريمُ

من أدم يبرين أو رماح

قد راعها قانص مُليمُ

لها محيّا كبرق غيمٍ

تمزَّقت دونه الغيومُ

وفاحم كالغُدافِ جثل

مسحنكك أسحم بهيمُ

والأنف منها كذي غرارٍ

مهنَّدٍ حدُّه هدومُ

تَفترُّ عن أشنبٍ شتيتٍ

كأنه لؤلؤ نظيمُ

أو أقْحوان على كثيبٍ

باكرهُ العارضُ الرَّهومُ

ما ظبية من ظبا نعاج

مذعورةٌ راعها نئيمُ

ترنو لساجي العيون طفل

كأنه دملج فصيمُ

يوماً بأبهى ولا يساجى

منها ولا خشفها الوسيمُ

خرعوبة طَفلة شَموع

مَلولة ماطل ظلومُ

لو كلمت ناسكاً خشوعاً

يكاد عشقاً بها يهيمُ

قد أقطع البيد مشمَعلاً

تزفُّ بي عرمس خذومُ

وجناءٌ ملءُ الحزام حرف

يهون ايغالها الرَّسيمُ

أنا ابن أعلى الملوكِ مجداً

ومن له ذلتِ القُرومُ

أنا ابن أندى الملوكِ كفَّاً

جوداً إذا خفَّتِ الغُيومُ

أنا المكنىَّ أبو عليّ

إذا توارى الفتى الكريمُ

وأبرزت خيفةَ المنايا

في الحيّ عن سوقها الحريمُ

عزمي كسيفي وجود كفّي

يحسده الوابل السَّجومُ

لأتركنَّ الملوكَ صَرعى

طير المنايا بها يحومُ

لآخذنَّ الحصونَ قَسْراً

بفيلقٍ خَطبُه جسيمُ

لأُروينَّ السيوفَ جمعاً

في موقفٍ هَوله عظيمُ

لأركبنْ مَتنَ كلِّ صعبٍ

ينسجُّ عن عطفه الحميمُ

سأرهج الأرضَ بالسَّرايا

رهجاً لها يبرق الحليمُ

مهلاً عتاةَ الملوكِ مهلاً

فإنني بالوفا زعيمُ

ومحتدي والعُلى وبأسي

وعُنصري الظاهر القديمُ

أعددت للحرب أعوجياً

يُبرق من مَتنهِ الأديمُ

كأنه لقوةٌ طَلوبٌ

فتخا الجناحين إذ تحومُ

كأنه كوكبٌ مثار

أثاره ماردٌ رجيمُ

وفي يدي مُرهَفٌ خشيب

كالملحِ في حدّهِ فلومُ

مما يريق الدَّماءَ ضرباً

بهِ لكي تخضع الخُصومُ

والله درعي من الرَّزَايا

ومعقلي وهو بي رحيمُ

معلومات عن النبهاني العماني

النبهاني العماني

النبهاني العماني

سليمان بن سليمان النبهاني. ملك شاعر، من بني نبهان (ملوك عُمان)، خرج على الإمام أبي الحسن بن عبد السلام النزوي. واستولى على عُمان (بعد ذهاب دولة آبائه النبهانيين) وحكمها مدة..

المزيد عن النبهاني العماني