الديوان » مصر » أحمد الكاشف »

لك أن يوفيك الرواة ترنما

عدد الأبيات : 31

طباعة مفضلتي

لك أن يوفِّيك الرواة ترنُّما

ويجمِّل الشعراء هذا الموسما

يومَ الجلوس وأنت بدء خلافةٍ

صَلُحتْ بها الدنيا بقيتَ مُكرَّما

يتذكر الإسلام فجرك مادحاً

فيجدد التذكار تلك الأنعما

إن الذي خلق الخلافة صان في

تركيِّها عربيَّها والأعجما

أخليفة المختار وابن خلائف

وكلوا لك الملك المؤيد والحمى

ألقى السلاحَ اليوم جيشُك راحماً

مغلوبه وأقام يحصي المغنما

حقٌّ له في مهرجانك بعد ما

أمن العوادي أن يبيت منَعَّما

تجلو الوجود له البشائر بعد ما

ملأ الوجود تقطُّباً وتَجَهُّما

لبيك يا ملك الملوك لدعوة

شفت السميع وراقت المتوسما

من ذا الذي لم يعط مختاراً وقد

ضمن النبيُّ له الثواب الأعظما

وا حرَّ أشواقي إلى يوم أرى

فيه المقام مصلياً ومسلِّما

بين البقيع وبين يثرب صبحُهُ

ومساؤُهُ بين الحطيم وزمزما

يعلوا ضجيج للحجيج بشكر ما

تولى فتسعدهم ملائكة السما

يا حبذا وفد الشآم مقدماً

وفد الحضارة للحجاز مقوّما

إن كنت لم أشهد مجاليه فقد

أضحى فؤادي حولهن محوِّما

متطرباً بحفيفه مستروحاً

في شوقه ذاك الثرى المتنسما

ما كان أهداني وأنضر عيشتي

لو كنت في ذاك المجاز مخيِّما

حتى إذا نشر البخار لواءه

في الأفق وائتمن الحمامُ القَشعما

وكسا النباتُ القفرَ فهو خميلةٌ

غناء واصطحب الغزال الضيغما

جاهرت بالنجوى كما أنا شاعر

ولبست ثوب الفاتحين المُعْلَما

كل العباد إلى هداك مسيرهم

وإلى حماك المنتهى والمنتمى

قِسمانِ يسلك ذا سبيلاً واضحاً

سهلاً ويسلك ذا سبيلاً مبهما

سيضم جمعَهم لواءٌ واحدٌ

وتقوم وحدك فيهمُ متحكِّما

وإذا ملكت قلوبهم ورقابهم

لا يعدم الملك المطيع المرغما

ما أدَّبَ العاصين طال مقامهم

في السجن كالعفو الكريم وعلّما

حزمٌ من الغلّاب قهار الورى

أن يولي الرفق الضعيف المجرما

يا آل عثمان السلام عليكمُ

ما دمت حياً منجداً أو متهما

ما زال روحاً في فؤادي حبكم

حتى تمثل للعيون مجسما

هل لي إلى البلقان من سبب وإن

كانت مسالكه الظبَى والأسهما

لأشاهد الجيش المظفر ضارباً

يتعقب الجيش الشريد المحجما

ومن الهلال مطالع ميمونة

تجلو عن الميدان نقعاً مظلما

معلومات عن أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد الكاشف

أحمد بن ذي الفقار بن عمر الكاشف.شاعر مصري ، من أهل القرشية (من الغربية بمصر)، مولده ووفاته فيها قوقازي الأصل. قال خليل مطران: الكاشف ناصح ملوك، وفارس هيجاء ومقرع أمم،..

المزيد عن أحمد الكاشف

تصنيفات القصيدة