عدد الابيات : 52

طباعة

يا رَبَّنا أَنتَ القَديرْ

أَنتَ اللَّطيفُ وَالخَبيرْ

أَيِّد لَنا سُلطانَنا

وَكُن لَهُ أَنتَ النّصير

جِئناكَ رَبِّ باسِطينْ

أَكفَّنا وَرافِعين

بِالمُصطَفى مُستَشفِعينْ

فَهوَ الشّفيعُ وَالبشيرْ

جِئناكَ رَبّي نَرتَجي

إِلى حِماكَ نَلتَجي

وَأَنتَ خَيرُ مَن رُجِي

وَأَنتَ مَولانا الكَبيرْ

فَيا غَياثَ المُستَغيث

أَنتَ لَنا رَبّي تُغيثْ

بِآدم كَذا بِشيثْ

أَغِثْ أَغِثنا يا مُجيرْ

بِمَن سِواكَ نَستَجيرْ

وَما سِواكَ مِن يُجير

أَجِرْ أَجِرْنا يا قَديرْ

وَيا مُجيرَ المُستَجيرْ

بِالنّصرِ وَالفَتحِ القَريبْ

أَنعِمْ عَلَينا يا قَريبْ

يا رَبِّ يا نِعمَ المُجيبْ

يا جابِرَ القَلبِ الكَسيرْ

يا رَبَّنا يا رَبَّنا

أَزِلْ وَفَرِّجْ كَربَنا

يا رَبِّ أيِّدْ حِزبَنا

وَاِنصُرهُ يا نِعمَ النّصيرْ

يا رَبِّ خَير النّاصِرينْ

بِالنّصرِ وَالفَتحِ المُبينْ

أَتحِف أَميرَ المُؤمِنينْ

فَإِنّه نِعمَ الأَميرْ

سُلطاننا المُؤيّدُ

مَحمودٌ الممجَّدُ

وَهوَ الإِمامُ الأَوحَدُ

وَالفَردُ ما لَهُ نَظيرْ

الأَسَدُ الضّرغامُ

وَالبَطلُ الهمامُ

وَالفارِسُ المِقدامُ

وَالمَلِكُ الشّهمُ الشّهيرْ

يا رَبِّ وَاِنصُر جُندَهُ

يا رَبِّ أَهلِك ضدَّهُ

يا رَبِّ أَعْلِ سَعدَهُ

وَاِجعَلهُ بِالسّعدِ الكَبيرْ

وَشيِّدَنْ أَركانَهُ

وأَعْلِيَنْ بنيانَهُ

وأيِّدنْ أعوانَهُ

مِنَ الأَميرِ وَالوَزيرْ

يا رَبَّنا يا مُنتَقِمْ

مِنَ العِدا رَبِّ اِنتَقمْ

أَرسِل لَهُم سَيل العَرِمْ

خُذهم بِهِ رَبِّ القَديرْ

إِلَهنا رَبَّ البَشرْ

اِجعِل بِهم لَنا الظّفرْ

خُذهُم إِلَهي لا تَذَرْ

مِنهُم كَبيراً وَصَغيرْ

نَرجو بِقهرِ اللَّهِ

يَدنونَ لِلتّناهي

وَغارَة الإلَهِ

نَرجو عَلَيهِم أَن تُغيرْ

هُم عُصبَةُ الأروامِ

بَغَوْا على الإِسلامِ

يا ربِّ بالحِمامِ

خُذهُم وَكُن أَنتَ المُبيرْ

قَد نَقَضوا عهودَهم

فَأَهلِكَنْ جنودَهُمْ

وَصَيِّرَنْ وُجودَهم

إِلى زَوالِهِ يَصيرْ

رَبِّ اِسقِهِمْ كَأسَ الحتوفْ

مِنَ الرّماحِ وَالسّيوفْ

وَأَفنِ مِنهُمُ الصّفوفْ

وَخُذ بِهِم إِلى السّعيرْ

قَومٌ أَطاعوا غِيَّهُمْ

فَوالِ ربِّ عِيَّهمْ

رَبِّ اِجعَلَنْ قَويَّهم

أَضعفَ مِن طِفلٍ صَغيرْ

وَبِالعَذابِ المُهلكِ

رَبّ لَهُم فأَهْلِكِ

مَنْ مِنهمُ لم يَهلِكِ

بِكَفِّنا اِجعَلهُ أَسيرْ

وَاِهزِم إِلَهي جَمعَهم

وَأَخْلِ مِنهُم رَبعَهم

رَبِّ وَعَجِّل قَطعَهم

بِسَيفِ قَهرِكَ المُبيرْ

وَالِ عَلَيهم الغَضَبْ

أَحِلَّ فيهِمُ العَطَبْ

مَن رامَ مِنهمُ الهَربْ

إِلى الرَّدى اِجعَلهُ يَسيرْ

لِلسّوءِ غَيِّر حالَهمْ

وَقَصِّرَنْ آجالَهمْ

وَاِجعَلهُمُ وَمالَهُمْ

غَنيمَةً لَنا تَصيرْ

رَبِّ اِعكِسَنْ آراءَهُمْ

وَرَمِّلنْ نساءَهم

وَنَكِّسنْ لواءَهم

بذاك أَنعِمْ يا خبيرْ

وَبِالصّلاةِ وَالسّلامْ

أَنعِم عَلى خَيرِ الأنامْ

وَالآلِ وَالصّحبِ الكِرامْ

ما طارَ طَيرٌ أَو يَطيرْ

رَبِّ وَهَبنا يا سَلامْ

حُسنَ الرّضاءِ وَالخِتامْ

وَاِجعَل إِلى دارِ السّلامْ

لَنا المَآلَ وَالمَصيرْ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن المفتي عبداللطيف فتح الله

avatar

المفتي عبداللطيف فتح الله حساب موثق

لبنان

poet-Mufti-Fathallah@

1294

قصيدة

13

متابعين

عبد اللطيف بن علي فتح الله. أديب من أهل بيروت، تولى القضاء والإفتاء. له نظم جيد في (ديوان -ط) و(مقامات -خ)، و(مجموعة شعرية -خ) بخطه، ألقاها في صباه سنة 1200ه‍في ...

المزيد عن المفتي عبداللطيف فتح الله

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة