الديوان » اقتباسات دينية

أجمل ماقيل من شعر الدينية

فيا رب جنبنا مذلة حاجة

 فَيَا رَبِّ جَنِّبْنَا مَذَلَّةَ حاجةٍ
تُنَالُ بماءِ الْوَجْهِ في عُسْرِها نَيْلَا!
فأَنْتَ سَخِيُّ الْفَضلِ ما خَابَ سائلٌ
دعاكَ، تُثِيبُ الْعَبْدَ في مَحْلِهِ هَطْلَا
مَذَلَّةُ خَلْقِ اللهِ للهِ عِزَّةٌ
وذِلَّتُهُمْ لِلْخَلْقِ يا بُؤْسَهُمْ ذُلَّا

أدبت نفسي فما وجدت لها

أَدَّبتُ نَفسي فَما وَجَدتُ لَها
بِغَيرِ تَقوى الإِلهِ مِن أَدَبِ
في كُلِّ حالاتِها وَإِن قَصُرَت
أَفضَلُ مِن صَمتِها عَلى الكَربِ

لست أنسى زمنا قد سلفا

لَستُ أَنسى زَمناً قَد سَلفا
فيكِ يا مكّة بالعيشِ الهني
إِذ منَ المَروةِ أَسعى للصفا
وَبذاتِ الخالِ وَجدي عمّني

الحمد لمن أنار قلبي وهدى

الحَمدُ لمِنْ أَنَارَ قَلبِي وهَدَى
والشُكرُ لِمَا فِيه مِنَ الشَوقِ بَدَا
مَا أَمدَحُ وَاهِبَاً سِواهُ أبَدا
لا أُشرِكُ في ثَناءِ ربي أَحَدَا

فان كنت ترجو أن تجاب بما عسى

فان كنت ترجو أن تجاب بما عسى
ينجيك من نار الاله العظيمة
فدونك رب الخلق فاقصده ضارعا
مربداً لان يهديك نحو الحقيقة

لقد شقيت شقاء لا انقطاع له

لَقَد شَقيتُ شَقاءً لا اِنقِطاعَ لَهُ
إِن لَم أَفُز فَوزَةً تُنجي مِنَ النارِ
وَالنارُ لَم يَنجُ مِن رَوعاتِها أَحَدٌ
إِلّا المُنيبُ بِقَلبِ المُخلِصِ الشاري

لك الحمد مولانا على كل نعمة

لك الحمد مولانا على كل نعمة
وشكراً لما أوليت من سابغ النعم
مننت علينا بعد كفر وظلمة
وأنقذتنا من حندس الظلم والظلم

قد يسكت السيف والأقلام ناطقة

 قَد يَسكُتُ السَيفُ وَالأَقلامُ ناطِقَةٌ
وَالسَيفُ في لُغَةِ الأَقلامِ لَحّانُ
عَدلاً مَلَأتَ بِهِ الدُنيا فَأَنتَ بِها
بَينَ العِبادِ وَبَينَ اللَهِ مِيزانُ

يا بائع الدين بالدنيا وباطلها

 يا بائِعَ الدينِ بِالدُنيا وَباطِلِها
تَرضى بِدينِكَ شَيئاً لَيسَ يَسواهُ
حَتّى مَتى أَنتَ في لَهوٍ وَفي لَعِبٍ
وَالمَوتُ نَحوَكَ يَهوي فاغِراً فاهُ