الديوان » مصر » صلاح عبد الصبور » يا أهل مدينتنا

يا أهْلَ مدينتنا
هذا قَوْلِي :
انْفَجِرُوا أو مُوتُوا
رُعْبٌ أكبرُ من هذا سوف يجيء
لنْ ينجيَكم أن تعتصموا منهُ
بأعالي جبلِ الصَّمت...
أو ببطونِ الغابات
لن ينجيَكم أنْ تختبئوا
في حجراتكمو
أو تحت وسائدِكم
أو في بالوعات الحمَّامات
لن ينجيَكم أن تلتصقوا بالجدران
إلى أن يصبح كلٌّ منكم
ظِلا مشبوحًا عانقَ ظلا
لنْ ينجيَكم أن ترتدُّوا أطفالا
لنْ ينجيَكم أن تقصر هاماتكمو
حتى تلتصقوا بالأرض
أو أن تنكمشوا ..
حتى يدخل أحدُكمو في سَمِّ الإبرة
لن ينجيَكم أن تضعوا أقنعة القِرَدَة
لن ينجيَكم أن تندمجوا
أو تندغموا
حتَّى تتكوَّنَ من أجسادكمُ المرتعدة
كومةُ قاذوراتْ
فانفجروا .. أو موتوا
انفجروا .. أو موتوا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن صلاح عبد الصبور

avatar

صلاح عبد الصبور حساب موثق

مصر

poet-salah-abdulsabour@

16

قصيدة

577

متابعين

محمد صلاح الدين عبد الصبور يوسف الحواتكى، ولد في 3 مايو 1931 بمدينة الزقازيق. يعد صلاح عبد الصبور أحد أهم رواد حركة الشعر الحر العربي ومن رموز الحداثة العربية المتأثرة ...

المزيد عن صلاح عبد الصبور

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة