الديوان » العصر العباسي » ابو العتاهية »

كأن المنايا قد قرعن صفاتي

كَأَنَّ المَنايا قَد قَرَعنَ صَفاتي

وَقَوَّسنَني حَتّى قَصَفنَ قَناتي

وَباشَرتُ أَطباقَ الثَرى وَتَوَجَّهَت

بِنَعيِي إِلى مَن غِبتُ عَنهُ نُعاتي

فَيا عَجَباً مِن طولِ سَهوي وَغَفلَتي

وَما هُوَ آتٍ لا مَحالَةَ آتِ

حُتوفُ المَنايا قاصِداتٌ لِمَن تَرى

مُوافينَ بِالرَوحاتِ وَالغَدَواتِ

وَكَم مِن عَظيمٍ شَأنُهُ لَم تَكُن لَهُ

بِمُهجَتِهِ الأَيامُ مُنتَظِراتِ

رَأَيتُ ذَوي قُرباهُ تَحثي أَكُفُّهُم

عَلَيهِ تُرابَ الأَرضِ مُبتَدِراتِ

وَقامَت عَلَيهِ حُسَّرٌ مِن نِسائِهِ

يُنادينَ بِالوَيلاتِ مُحتَجِراتِ

معلومات عن ابو العتاهية

ابو العتاهية

ابو العتاهية

إسماعيل بن القاسم بن سويد العيني ,العنزي (من قبيلة عنزة) بالولاء، أبو إسحاق الشهير بأبي العتاهية.(130هـ-211هـ/747م-826مم) شاعر مكثر، سريع الخاطر، في شعره إبداع. كان ينظم المئة والمئة والخمسين بيتاً في اليوم،..

المزيد عن ابو العتاهية

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابو العتاهية صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس