الديوان » العصر الأندلسي » ابن قلاقس »

كان لك الله يا أبا الحسن

كانَ لَكَ اللُّه يا أَبا الحَسَنِ

مُنَجِّياً من طوارِقِ الفِتنِ

أَنتَ بآلائِكَ التي شَرُفَتْ

أَصْبَحْتَ عن سائر المديح غَنِي

أَبوكَ قد حازَ كّلَّ مَكْرُمَةٍ

وأَنتَ من بعدِهِ على السَّنَنِ

يا ابْنَ خُلَيْفٍ ويا أَجَلَّ فَتًى

مثالُه في الزمانِ لم يَكُنِ

إِني بصرفِ الزَّمانِ مُمْتَحَنٌ

كذلك الحُرُّ مَعْدِنُ المِحَنِ

وقد أَتاني الرسولُ يُخْبِرُنِي

أَنْكَ تبغِي الكتابَ غَيْرَ وَنِي

ولي أَمورٌ تعوقُنِي فإذا

أَنصفْتَ فاصْبِرْ فالوَقْتُ لم يَحِنِ

من وَرَقٍ راشِحٍ يلوحُ به

أَحْلَكْ حِبْرٍ يكونُ كَالقُطُنِ

وكُلَّ يَوْمٍ أَقُولُ أُنْجِزُهُ

ونائباتُ الزَّمانِ تَصْرِفُني

فاقْبَلْ معاذِيرَ خادِمٍ كَلِفٍ

في سِرِّه مادحٍ وفي العَلَنِ

واحكُمْ بما ترتضِيهِ فَهْوَ إِذا

رضيتَ عنه رِضاً عن الزمنِ

معلومات عن ابن قلاقس

ابن قلاقس

ابن قلاقس

ابن قلاقس نصر بن عبد الله بن عبد القوي اللخمي أبو الفتوح الأعز الإسكندري الأزهري. شاعر نبيل، من كبار الكتاب المترسلين، كان في سيرته غموض، ولد ونشأ بالإسكندرية وانتقل إلى..

المزيد عن ابن قلاقس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن قلاقس صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر المنسرح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس