الديوان » العصر الأندلسي » ابن قلاقس »

لقد فزت من نثر الكلام ونظمه

لقد فزتُ من نثر الكلامِ ونظمِه

بما استصْغَرَ الدرَّ المصونَ لعُظْمِهِ

وأيدتُ بالمعنى الذي راقَ ماؤه

فأروِ به من شئتَ منا واظْمِهِ

ووفّيتُ حقّ المُلْكِ بالخدمةِ التي

تجرّدَ ذيلُ العزمِ عن ساقِ حزْمِه

فإن تدعُ أن قيلَ الوفاءُ أباً له

فحاً إذا ما العزُّ كان ابنَ عمّهِ

ألبّيكَ ألفاً أيها الصارخُ الذي

غدا منه حربُ الدهرِ يُدْعى بسَلْمِه

ومَنْ ذا الذي يا بنَ الكرامِ يحيدُ عن

ولايةِ من يَعْنو الأنامُ بحكمِه

وماذا مكانُ الحِلْمِ عنهُ ولو جرى

للقمانَ هذا لم يؤيَّدْ بحِلمِه

فإنْ زاغَ عمّا دمتُه فيه زائغٌ

معلومات عن ابن قلاقس

ابن قلاقس

ابن قلاقس

ابن قلاقس نصر بن عبد الله بن عبد القوي اللخمي أبو الفتوح الأعز الإسكندري الأزهري. شاعر نبيل، من كبار الكتاب المترسلين، كان في سيرته غموض، ولد ونشأ بالإسكندرية وانتقل إلى..

المزيد عن ابن قلاقس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن قلاقس صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس