الديوان » العصر الأندلسي » ابن خفاجه » ألا إنها سن تزيد فأنقص

عدد الابيات : 12

طباعة

أَلا إِنَّها سِنٌّ تَزيدُ فَأَنقُصُ

وَنفضَةُ حُمّى تَعتَريني فَأَرقُصُ

فَها أَنا أَمحو ماجَنيتُ بِعَبرَتي

وَأَنظُرُ في ماقَد عَمِلتُ أُمَحِّصُ

وَأَلمَحُ أَعقابَ الأُمورِ فَأَرعَوي

وَيُعمى عَلَيَّ الأَمرُ طَوراً فَأَفحَصُ

وَيا رُبَّ ذَيلٍ لِلشَبابِ سَحَبتُهُ

وَما كُنتُ أَدري أَنَّهُ سَيُقَلَّصُ

وَلَمحَةِ عَيشٍ بَينَ كَأسٍ رَوِيَّةٍ

تُدارُ وَظَبيٍ بِاللِوى يَتَقَنَّصُ

أَلا بانَ عَيشٌ كانَ يَندى غَضارَةً

فَيالَيتَ ذاكَ العَيشَ لَو كانَ يَنكُصُ

وَعِزُّ شَبابٍ كانَ قَد هانَ بُرهَةً

أَلا إِنَّها الأَعلاقُ تَغلو وَتَرخُصُ

فَمَن مُبلِغٌ تِلكَ اللَيالي تَحِيَّةً

تُعَمُّ بِها طَوراً وَطَوراً تُخَصَّصُ

عَلى حينَ لاذاكَ الغَمامُ يُظِلُّني

وَلا بَردُ تِلكَ الريحِ يَسري وَيَخلُصُ

وَقَد طَلَعَت لِلشَيبِ بيضُ كَواكِبٍ

أُقَلِّبُ فيها ناظِري أَتَخَرَّصُ

كَأَن لَم أُقَبِّل صَفحَةَ الشَمسِ لَيلَةً

وَلَم يَنتَعِل بي دونَها الشَمسَ أَخمَصُ

وَلا بِتُّ مَعشوقاً تَطيرُ بِأَضلُعي

قَطاةٌ لَها بَينَ الجَوانِحِ مَفحَصُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن خفاجه

avatar

ابن خفاجه حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-abn-khafajah@

260

قصيدة

2

الاقتباسات

32

متابعين

ابن خفاجة 450 - 533 هـ / 1058 - 1138 م إبراهيم بن أبي الفتح بن عبد الله بن خفاجة الجعواري الأندلسي. شاعر غَزِل، من الكتاب البلغاء، غلب على شعره ...

المزيد عن ابن خفاجه

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة