الديوان » العصر الأندلسي » الميكالي » سل الربيع على الشتاء صوارما

عدد الابيات : 5

طباعة

سَلَّ الرَبيعُ عَلى الشِتاءِ صَوارِماً

تَرَكتهُ مَجروحاً بِلا إِغمادِ

وَبَكَت لَهُ عَينُ السَحابِ بِأَدمُعٍ

ضَحِكَت لِساجِمِها رُبى الأَنجادِ

وَبَدَت شَقائِقُها خِلالَ رِياضِها

تُزهى بِثَوبي حُمرَةٍ وَسَوادِ

فَكَأَنَّها بِنتُ الشِتاءِ تَوَجَّعَت

لِمُصابِهِ كَشَقيقَةِ الأَولادِ

فَقُنو حُمرَتِها خِضابُ نَجيعِهِ

وَسَوادُ كِسوَتِها لِباسُ حِدادِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الميكالي

avatar

الميكالي حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-almikala@

194

قصيدة

2

الاقتباسات

5

متابعين

عبيد الله بن أحمد بن علي الميكالي أبو الفضل. أمير من الكتاب الشعراء، من أهل خراسان، صنف الثعالبي (ثمار القلوب) لخزانته وأورد في يتيمة الدهر محاسن ما نثره ونظمه. وكذلك ...

المزيد عن الميكالي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة