الديوان » العصر العثماني » ابن النقيب »

لله إفريز كروضة خرم

للّهِ إِفريزٌ كروضةِ خُرَّمٍ

حُفَّتْ بورْدٍ مُعْلَمٍ ببهارِ

وسُرادَق أضْحَت معالمُ وشيه

قيْدَ العيون ونزهة الأَبصار

فكأنّما الوشّاء ألْبَس عِطفَه

حليَ القِيان وحُلّة الأزهار

فتخال فيه الوردَ خالطَ نَرْجِساً

واللازورد مطرّزاً ببهار

وكأنَّ بَرْد الظل تحت رواقه

في القيظ مسترق من الاسحار

قد راق زبرجُه وطابَ مقيلُه

فزرى بحسنِ الروضة المعطار

معلومات عن ابن النقيب

ابن النقيب

ابن النقيب

عبد الرحمن بن محمد بن كمال الدين محمد، الحسيني، المعروف بابن النقيب وابن حمزة أو الحمزاوي النقيب، ينتهي نسبه إلى الإمام علي ابن أبي طالب، ولد في دمشق، وعُرف بابن..

المزيد عن ابن النقيب

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن النقيب صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس