الديوان » العصر العثماني » ابن النقيب »

يا روضة الود التي لم تزل

يا روضةَ الودِّ التي لم تزَلْ

آثارُها تزدانُ للناظرِ

تفتحتْ أزهارها بيننا

بكلِّ معنىً حسنٍ نادر

وأينعت بالأنُس أفنانها

وفتقت من ودّها العاطر

حيّا الحيا عهدك من صاحب

نأى ولكن لاعن الخاطر

شطّتْ به العيسُ لنيل المنى

وكم له في القلب من ذاكر

حَجَجْتَ مبروراً فيا نعمة

أوّلها يثني على الآخر

فعُدْ رخيِّ البال في غبطةٍ

إلى مقرٍّ بالهنا عامر

معلومات عن ابن النقيب

ابن النقيب

ابن النقيب

عبد الرحمن بن محمد بن كمال الدين محمد، الحسيني، المعروف بابن النقيب وابن حمزة أو الحمزاوي النقيب، ينتهي نسبه إلى الإمام علي ابن أبي طالب، ولد في دمشق، وعُرف بابن..

المزيد عن ابن النقيب

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن النقيب صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس