الديوان » العصر الأندلسي » ظافر الحداد »

أأحبابنا هل لي إلى ما عهدتم

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

أأَحْبابَنا هل لي إلى ما عَهِدتُم

من العيش فيكم مثلَ ما كنتُ مَطْمَعُ

وأُبصر ذاك الثغر يُشرق نورُه

وتبدو القُصور البيض منه وتلمع

وهلْ لي إلى الرملِ المُنَدَّى نباتُه

فأختالُ في تلك الرياشِ وأَرْتَع

أبا حسنٍ إنْ فَرَّق الدهرُ بينَنا

فمِنْ طبعِه تَفْريقُ ما كان يجمع

ولكنني أَطوِى الضلوع على الأسى

ويغَلْبنى فيضُ الدموع فيَدْفَع

وقد كنتُ لا أَرضى سوى الوصل دائماً

فها أنا أَرْضَى بالخيال وأَقْنَع

معلومات عن ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر بن القاسم بن منصور الجذامي أبو نصر الحداد. شاعر، من أهل الإسكندرية، كان حداداً. له (ديوان شعر - ط)، ومنه في الفاتيكان (1771 عربي) نسخة جميلة متقنة وفي خزانة..

المزيد عن ظافر الحداد

تصنيفات القصيدة