الديوان » العصر الأندلسي » ظافر الحداد »

يا من صفا لي ظاهرا ونيه

يا مَنْ صَفا لي ظاهِرا ونِيَّهْ

ومَنْ يدي بِوُدِّه غَنِيَّةْ

وَقَتْك نفسي وافدَ المَنِيَّة

هَلُمَّ عندي تحفةٌ سَنِية

وأكلةٌ طيبة هَنِيّة

بنتُ نخيلٍ حلوةٌ جَنِيّة

أحلَى من الفرصةِ بالأُمنيَّة

بالغ فيها النُّضجُ وهْي نِيَّة

لا تُتِعب الضرس ولا الثَّنِيَّة

كأنها تُشْتَفُّ في الصِّينية

يا قوتة حمراء معدنية

في طمعها وزيها مكّية

كأنما البرنية البرنية

فهْي لها شَبيهة كَنِيَّة

معلومات عن ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر بن القاسم بن منصور الجذامي أبو نصر الحداد. شاعر، من أهل الإسكندرية، كان حداداً. له (ديوان شعر - ط)، ومنه في الفاتيكان (1771 عربي) نسخة جميلة متقنة وفي خزانة..

المزيد عن ظافر الحداد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ظافر الحداد صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الرجز


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس