الديوان » العصر الايوبي » بلبل الغرام الحاجري »

بين لوى الجزع ووادي العقيق

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

بَينَ لَوى الجَزعِ وَوادي العَقيقِ

مَن لا إِلى السَلوانِ عَنهُ طَريق

جانٍ جَنى النَحلَةَ مِن ريقِهِ

حُلوُ التَثَنّي وَالثَنايا رَشيق

وَيلاهُ مِن بَردِ رُضابٍ لَهُ

أَشكوا إِلى العُذّالِ مِنهُ الحَريق

لَو لَم تَكُن وَجنَتُهُ جَنَّةٌ

ما أَنبَتَت ذاكَ العِذار الأَنيق

وَاِعجَبا يَفعَلُ بي في الهَوى

ما تَفعَلُ الأَعداءُ وَهوَ الصَديق

روحي فِدا الظَبيِ الَّذي قَدُّهُ

يَفعَلُ فِعلَ السَمهَرِيِّ الدَقيق

معلومات عن بلبل الغرام الحاجري

بلبل الغرام الحاجري

بلبل الغرام الحاجري

بلبل الغرام الحاجري هو حسام الدين عيسى بن سنجر بن براهم الحاجري , شاعر رقيق الألفاظ حسن المعاني تركي الأصل من أهل إربل ينسب إلى بلدة حاجر من بلاد الحجاز..

المزيد عن بلبل الغرام الحاجري