الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

عجائب أرض الله شتى كثيرة

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

عجائبُ أرضِ اللّهِ شَتَّى كَثيرَةٌ

وأعْجَبُها حاوي المَناقِبِ يَزْدَنُ

تَعَذَّرَ في الناسِ الكمالُ وحازَهُ

بأجْمَعِهِ والنَّقْصُ خَزْيانُ مُذْعِنُ

فبأسٌ وإِقدامٌ ولُطْفٌ ورأفَةٌ

وجودٌ كصَوْبِ المُزْنِ يَهْمي ويَهْتِنُ

وعِلْمٌ تُخَفِّيهِ الإِمارَةُ كامِنٌ

ولكنَّهُ عند التَّفاوضِ بَيِّنُ

وخاشٍ مِن الرَّحْمنِ في خَلَواتِهِ

لَفوتٌ إِلى ذِكْرِ العَواقِبِِ مُحْسِنُ

يُسِرُّ نَداهُ في العُفاةِ تَرَفُّعاً

ولكِنْ لنَصْرِ الجارِ مُبْدٍ ومُعْلِنُ

ووافٍ بأسْلافِ العُهودِ وِدادُهُ

مِن الخَطْبِ واللأواءِ حِصْنٌ مُحَصَّنُ

مُظفَّرُ دينِ اللّهِ والماجِدُ الذي

تَزيدُ بهِ الدُّنْيا بَهاءً وتَحْسُنُ

فهُنِّىءَ شَهْرُ الصَّوْمِ والدَّهْرُ كُلُّهُ

بعَلْيائِهِ ما كَرَّ صُبْحٌ ومَوْهِنُ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص

تصنيفات القصيدة