الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

حمدت إلهي مخلصا إذ تبلجت

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

حَمدْتُ إِلهي مُخْلِصاً إذْ تَبَلَّجَتْ

غَياباتُ ذاكَ اللَّيْلِ عنْ وَضحِ الفَجْرِ

وأيْقَنْتُ أنَّ اللّهَ ذا العرشِ لمْ يُضِعْ

دُعائي وأنَّ الكَسْرَ يُعْقَبُ بالجَبْرِ

فإنْ يَكُ صبري أحْرَضتنْي هُمومُهُ

فَصبْري الذي أفْضى بنفسي إلى الشُّكْرِ

حَمَى اللّهُ نجْمَ الدِّينِ مُجْتمعَ العُلى

مَدَى الدَّهْرِ والأيام مِن نِوَبِ الدَّهرِ

فثَمَّ الحِمى والمُرْهَفاتُ ذَليلَةٌ

وثَمَّ النَّدى والغادِياتُ بِلا قَطْرِ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص