الديوان » العصر الايوبي » القاضي الفاضل »

لا يعجز الله هارب هربا

لا يُعجِزُ اللَهَ هارِبٌ هَرَبا

سُبحانَهُ مُدرِكٌ إِذا طَلَبا

أَينَ يَفِرُّ المَغرورُ مِن أَجَلٍ

وَمِن بَلاءِ كِلاهُما كُتِبا

إِذا رَأى الشَمسَ حَولَهُ اِشتَبَكَت

قالَ أَداةٌ تُفيدُني الغَلَبا

وَهيَ بِمَنصوبِها لَهُ شَرَكٌ

وَهوَ عَلى نَفسِهِ بِها نَصَبا

لا وَأَلَت هَذِهِ المَطامِعُ لا

تَقولُ إِلّا لِأَهلِها الكَذِبا

يا موقِدَ البَغيِ إِن موقِدَهُ

لِنارِهِ يَصطَلي بِها حَطَبا

عَمائِمٌ لِلسِنانِ تُلبِسُها الرُم

حَ وَتُرخي لَها الدِما عَذَبا

وَتَستَبيحُ العِدا بِها قُضُباً

تَجُرُّ يَومَ الوَغى لَها القُضُبا

معلومات عن القاضي الفاضل

القاضي الفاضل

القاضي الفاضل

المولى الإمام العلامة البليغ ، القاضي الفاضل محيي الدين ، يمين المملكة ، سيد الفصحاء ، أبو علي عبد الرحيم بن علي بن الحسن بن الحسن بن أحمد بن المفرج..

المزيد عن القاضي الفاضل

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة القاضي الفاضل صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر المنسرح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس