الديوان » العصر الجاهلي » النابغة الذبياني » واستبق ودك للصديق ولا تكن

عدد الابيات : 6

طباعة

وَاِستَبقِ وِدَّكَ لِلصَديقِ وَلا تَكُن

قَتَباً يَعَضُّ بِغارِبٍ مِلحاحا

فَالرُفقُ يُمنٌ وَالأَناةُ سَعادَةٌ

فَتَأَنَّ في رِفقٍ تَنالُ نَجاحا

وَاليَأسُ مِمّا فاتَ يُعقِبُ راحَةً

وَلِرُبَّ مَطعَمَةٍ تَعودُ ذُباحا

يَعِدُ اِبنَ جَفنَةَ وَاِبنَ هاتِكِ عَرشِهِ

وَالحارِثَينِ بِأَن يَزيدَ فَلاحا

وَلَقَد رَأى أَنَّ الَّذي هُوَ غالَهُم

قَد غالَ حِميَرَ قَيلَها الصَبّاحا

وَالتُبَّعَينِ وَذا نُؤاسٍ غُدوَةً

وَعلا أُذَينَةَ سالِبَ الأَرواحا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


وَاِستَبقِ وِدَّكَ لِلصَديقِ وَلا تَكُن قَتَباً يَعَضُّ بِغارِبٍ مِلحاحا

في هذا البيت ينصح الشاعر بالحفاظ على ود الصديق ناهيا عما يتسبب في التفريط فيه . ومما يتسبب في ذلك أن يسيء الإنسان إلى الصديق بالإلحاح في استغلاله . ومن أجل التعبير عن ذلك شبه الشاعر الملحاح في استغلال الصديق بالقتب وهو الرحل الذي يوضع فوق غارب أو سنام الجمل فيؤثر فيه. والجميل في هذه الصورة أن الشاعر اختار الحيوان الصبور الذي يتحمل المشقة ، واختار تحديدا سنامه الذي يحمل الرحل ،فيظهر أثره عليه وقد نال منه من كثرة السفر والحمل .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو عمرو


وَاِستَبقِ وِدَّكَ لِلصَديقِ وَلا تَكُن قَتَباً يَعَضُّ بِغارِبٍ مِلحاحا

في هذا البيت ينصح الشاعر بالحفاظ على ود الصديق ناهيا عما يتسبب في التفريط فيه . ومما يتسبب في ذلك أن يسيء الإنسان إلى الصديق بالإلحاح في استغلاله . ومن أجل التعبير عن ذلك شبه الشاعر الملحاح في استغلال الصديق بالقتب وهو الرحل الذي يوضع فوق غارب أو سنام الجمل فيؤثر فيه. والجميل في هذه الصورة أن الشاعر اختار الحيوان الصبور الذي يتحمل المشقة ، واختار تحديدا سنامه الذي يحمل الرحل ،فيظهر أثره عليه وقد نال منه من كثرة السفر والحمل . وما أشبه الصديق الصبور الذي يتحمل صديقا ملحاحا لا تنقضي مطالبه بسنام جمل يتحمل عب الرحل الذي تبقى أثاره بادية عليه .وإذا كانت الآثار التي يتركها الرحل في السنام مادية ، فإن الآثار التي يتركها من يلحّ في استغلال الصديق معنوية ،وهي أشد وقعا من المادية

تم اضافة هذه المساهمة من العضو Eman Essam


معلومات عن النابغة الذبياني

avatar

النابغة الذبياني حساب موثق

العصر الجاهلي

poet-nabgh-alzpiani@

80

قصيدة

7

الاقتباسات

861

متابعين

زياد بن معاوية بن ضباب الذبياني الغطفاني المضري، أبو أمامة. شاعر جاهلي، من الطبقة الأولى. من أهل الحجاز. كانت تضرب له قبة من جلد أحمر بسوق عكاظ فتقصده الشعراء فتعرض ...

المزيد عن النابغة الذبياني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة