الديوان » المخضرمون » حسان بن ثابت »

أمسى الخلابيس قد عزوا وقد كثروا

أَمسى الخَلابيسُ قَد عُزّوا وَقَد كَثَروا

وَاِبنُ الفُرَيعَةِ أَمسى بَيضَةَ البَلَدِ

جاءَت مُزَينَةُ مِن عَمقٍ لِتُخرِجُني

إِخسي مُزَينَ وَفي أَعناقِكُم قَدَدي

يَرمونَ بِالقَولِ سِرّاً في مُهادَنَةٍ

يُهدى إِلَيَّ كَأَنّي لَستُ مِن أَحَدِ

قَد ثَكِلَت أُمُّهُ مَن كُنتُ صاحِبَهُ

أَو كانَ مُنتَشِباً في بُرثُنِ الأَسَدِ

ما البَحرُ حينَ تَهُبُّ الريحُ شامِلَةً

فَيَغطَئِلُّ وَيَرمي العِبرَ بِالزَبَدِ

يَوماً بِأَغلَبَ مِنّي حينَ تُبصِرُني

أَفرى مِنَ الغَيظِ فَريَ العارِضِ البَرِدِ

ما لِلقَتيلِ الَّذي أَغدو فَآخُذُهُ

مِن دِيَةٍ فيهِ يُعطاها وَلا قَوَدِ

بَلِّغ عُبَيداً بِأَنّي قَد تَرَكتُ لَهُ

مِن خَيرِ ما يَترُكُ الآباءُ لِلوَلَدِ

الدارُ واسِطَةٌ وَالنَخلُ شارِعَةٌ

وَالبيضُ يَرفُلنَ في القَسِّيِّ كَالبَرَدِ

أَمّا قُرَيشٌ فَإِنّي غَيرُ تارِكِهِم

حَتّى يُنيبوا مِنَ الغِيّاثِ لِلرَشَدِ

وَيَترُكوا اللاتَ وَالعِزّى بِمَعزِلَةٍ

وَيَسجُدوا كُلُّهُم لِلخالِقِ الصَمَدِ

وَيَشهَدوا أَنَّ ما قالَ الرَسولُ لَهُم

حَقٌّ وَيوفوا بِعَهدِ الواحِدِ الأَحَدِ

معلومات عن حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت بن المنذر الخزرجي الأنصاري، أبو الوليد. الصحابي، شاعر النبيّ (ص) وأحد المخضرمين الذين أدركوا الجاهلية والإسلام. عاش ستين سنة في الجاهلية، ومثلها في الإسلام. وكان من سكان المدينة...

المزيد عن حسان بن ثابت

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة حسان بن ثابت صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس