الديوان » المخضرمون » الحطيئة »

إن عمروا وما تجشم عمرو

إِنَّ عَمرواً وَما تَجَشَّمَ عَمروٌ

كَاِبنِ بيضٍ غَداةَ سُدَّ السَبيلُ

لَم تَجِد غالِبٌ وَراءَكَ مَعدىً

لِتُراثٍ وَلا دَمٌ مَطلولُ

كُلُّ أَمرٍ يَنوبُ عَبساً جَميعاً

أَنتَ فيهِ المُطاعُ فيما تَقولُ

قَد تَحَمَّلتَ خَيرَ ذاكَ وَليداً

أَنتَ لِلصالِحاتِ قِدماً فَعولُ

معلومات عن الحطيئة

الحطيئة

الحطيئة

جرول بن أوس بن مالك العبسي، أبو مُليكة. شاعر مخضرم، أدرك الجاهلية والإسلام. كان هجاءاً عنيفاً، لم يكد يسلم من لسانه أحد. وهجا أمه واباه ونفسه. واكثر من هجاء الزبرقان بن..

المزيد عن الحطيئة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الحطيئة صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس