الديوان » العصر العباسي » أبو العلاء المعري »

والخنس الخمس مايخلو فتى ورع

وَالخُنَّسِ الخَمسِ مايَخلو فَتىً وَرِعٌ

مِن مارِدٍ في ضَميرِ الصَدرِ خَنّاسِ

عَداوَةِ الحُمقِ أَعفى مِن صَداقَتِهِم

فَاَبعُد مِنَ الناسِ تَأمَن شِرَّةَ الناسِ

قَد آنَسوني بِإيحاشي إِذا بَعُدوا

وَأَوحَشونِيَ في قُربٍ بِإيناسِ

وَالشَرُّ طَبعٌ وَقَد بُثَّت غَريزَتُهُ

مَقسومَةً بَينَ أَنواعٍ وَأَجناسِ

ذَكَرتَ لَفظاً وَأُنسيتَ المُرادَ بِهِ

مِن قائِليهِ فَأَنتَ الذاكِرُ الناسي

تَخَرَّصَ القَومُ في الأَخبارِ أَو مُسِخوا

فَبُدِّلوا بَعدَ إِنسٍ جيلَ نَسناسِ

تَصَعَّدَ الجَوهَرُ الصافي وَخَلَّفَنا

في الأَرضِ كَثرَةَ أَوساخٍ وَأَدناسِ

معلومات عن أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أحمد بن عبد الله بن سليمان، التنوخي المعري. شاعر وفيلسوف. ولد ومات في معرة النعمان. كان نحيف الجسم، أصيب بالجدري صغيراً فعمى في السنة الرابعة من عمره. وقال الشعر وهو ابن..

المزيد عن أبو العلاء المعري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو العلاء المعري صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس