الديوان » فلسطين » محمود درويش »

الرجل ذو الظل الأخضر

[ في ذكرى جمال عبد الناصر ]
نَعيشُ معكْ
نسير معك
نجوع معك
وحين تموت
!نحاول ألاّ نموت معك!
ولكن،
لماذا تموت بعيداً عن الماء
والنيل ملء يديكْ؟
لماذا تموت بعيداً عن البرق
والبرق في شفتيك؟
وأنت وعدت القبائلْ
برحلة صيف من الجاهليهْ
وأنت وعدت السلاسل
بنار الزنود القويهْ
وأنت وعدت المقاتل
بمعركة.. ترجع القادسيهْ
نرى صوتك الآن ملء الحناجرْ
زوابع
تلو
زوابع...
نرى صدرك الآن متراس ثائر
ولافتة للشوارع
نراك
نراك
نراك...
طويلاً
.. كسنبلةٍ في الصعيد
جميلاً
.. كمصنع صهر الحديد
وحراً
.. كنافذة في قطار بعيد..

ولستَ نبيّاً،
ولكن ظلّك أخضر
أتذكر؟
كيف جعلت ملامح وجهي
وكيف جعلت جبيني
وكيف جعلت اغترابي وموتيَ
أخضر
أخضر
أخضر...
أتذكر وجهي القديم؟
لقد كان وجهي يُحنَّط في متحف إنجليزي
ويسقط في الجامع الأمويّ
متى يا رفيقي؟
متى يا عزيزي؟
متى نشتري صيدليهْ
بجرح الحسين... ومجد أميّهْ
ونُبعث في سدّ أسوان خبزاً وماء
ومليون كيلواط من الكهرباء؟
أتذكر؟
كانت حضارتنا بدوياً جميل
يحاول أن يدرس الكيمياء
ويحلم تحت ظلال النخيل
بطائرة.. وبعشر نساء
ولست نبيّاً
ولكن ظلّك أخضر ..
نعيش معك
نسير معك
نجوع معك
وحين تموت
نحاول ألاّ نموت معك
ففوق ضريحك ينبت قمحٌ جديد
وينزل ماء جديد
وأنت ترانا
نسير
نسير
نسير.

معلومات عن محمود درويش

محمود درويش

محمود درويش

محمود درويش شاعر المقاومه الفلسطينيه ، وأحد أهم الشعراء الفلسطينين المعاصرين الذين ارتبط اسمهم بشعر الثورة و الوطن المسلوب .محمود درويش الابن الثاني لعائلة تتكون من خمسة أبناء وثلاث بنات..

المزيد عن محمود درويش

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة محمود درويش صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها نثريه من بحر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس