الديوان » المخضرمون » خفاف بن ندبة السلمي »

أرى العباس ينقص كل يوم

أَرى العَبّاسَ يَنقُصُ كُلَّ يَومٍ

وَيَزعُمُ أَنَّهُ جَهلا يَزيدُ

فَلَو نُقَضَت عَزائِمُهُ وَبادَت

سَلامَتُهُ لَكانَ كَما يُريدُ

وَلَكِنَّ المَعايِبَ أَفسَدَتهُ

وَخلَّفَ في عَشيرَتِهِ زَهيدُ

فَعَبّاسُ بِنُ مِرداسِ بنِ عَمرٍو

وَكَذبُ المَرءِ أَقبَحُ ما يُفيدُ

حَلَفتُ بِرَبِّ مَكَّةَ وَالمُصَلّى

وَأَشياخٍ مُحَلَّقَةٍ تَهودُ

بِأَنَّكَ مِن مَوَدَّتِنا قَريبٌ

وَأَنتَ مِنَ الَّذي تَهوى بِعيدُ

فَأَبشِر إِن بَقيتَ بِيَومِ سوءٍ

يَشيبُ لَهُ مِنَ الخَوفِ الوَليدُ

كَيَومِكَ إِذ خَرَجتَ تَفوقُ رَكضاً

وَطارَ القَلبُ وَاِنتَفَخَ الوَريدُ

فَدَع قَولَ السَفاهَةِ لا تَقُلهُ

فَقَد طالَ التَهَدُّدُ وَالوَعيدُ

رَأَينا مَن نُحارِبُهُ شَقِيّاً

وَمَن ذا يا بَني عَوفٍ سَعيدُ

معلومات عن خفاف بن ندبة السلمي

خفاف بن ندبة السلمي

خفاف بن ندبة السلمي

خفاف بن عمير بن الحارث بن الشريد السلميّ، من مضر، أبو خراشة. شاعر وفارس من اغرابة العرب كان أسود اللون (أخذ السواد من أمه ندبة) وعاش زمناً في الجاهلية، وله..

المزيد عن خفاف بن ندبة السلمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة خفاف بن ندبة السلمي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس