الديوان » العصر الاموي » قيس بن الملوح »

ألا هل إلى شم الخزامى ونظرة

أَلا هَل إِلى شَمِّ الخُزامى وَنَظرَةٍ

إِلى قَرقَري قَبلَ المَماتِ سَبيلُ

فَأَشرَبَ مِن ماءِ الحُجَيلاءِ شَربَةٍ

يُداوي بِها قَبلَ المَماتِ عَليلُ

فَيا أَثَلاتِ القاعِ قَد مَلَّ صُحبَتي

مَسيري فَهَل في ظِلِّكُنَّ مَقيلُ

وَيا أَثَلاتِ القاعِ ظاهِرُ ما بَدا

بِجِسمي عَلى ما في الفُؤادِ دَليلُ

وَيا أَثَلاتِ القاعِ مِن بَينِ توضِحٍ

حَنيني إِلى أَفيائِكُنَّ طَويلُ

وَيا أَثَلاتِ القاعِ قَلبي مُوَكَّلٌ

بِكُنَّ وَجَدوى خَيرِكُنَّ قَليلُ

أَرومُ اِنحِداراً نَحوَها فَيَرُدُّني

وَيَمنَعُني دَينٌ عَلَيَّ ثَقيلُ

أُحَدِّثُ عَنكِ النَفسَ إِذ لَستُ راجِعاً

إِلَيكَ فَحُزني في الفُؤادِ دَخيلُ

معلومات عن قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى (24 هـ / 645م - 68 هـ / 688)، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل نجد. عاش في فترة خلافة مروان بن الحكم..

المزيد عن قيس بن الملوح

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة قيس بن الملوح صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس