الديوان » العصر الاموي » قيس بن الملوح »

أحقا عباد الله أن لست ناظرا

أَحَقّاً عِبادَ اللَهِ أَن لَستُ ناظِراً

إِلى قَرقَرى يَوماً وَأَعلامِها الغُبرِ

كَأَنَّ فُؤادي كُلَّما مَرَّ راكِبٌ

جُناحُ عُقابٍ رامَ نَهضاً إِلى وَكرِ

إِذا اِرتَحَلَت نَحوَ اليَمامَةِ رُفقَةٌ

دَعاكَ الهَوى وَاِهتاجَ قَلبُكَ لِلذِكرِ

فَيا راكِبَ الوَجناءِ أُبتَ مُسَلِّماً

وَلا زِلتَ مِن رَيبِ الحَوادِثِ في سَترِ

إِذا ما أَتَيتَ العِرضَ فَاِهتِف بِجَوِّهِ

سُقيتَ عَلى شَحطِ النَوى سَبَلَ القَطرِ

فَإِنَّكَ مِن وادٍ إِلَيَّ مُرَجَّبٍ

وَإِن كانَ لا تَزدادُ إِلّا عَلى ذُكرِ

لَعَلَّ الَّذي يَقضي الأُمورَ بِعِلمِهِ

سَيَصرِفُني يَوماً إِلَيهِ عَلى قَدرِ

فَتَفتُرُ عَينٌ ما تَمَلُّ مِنَ البُكا

وَيَسكُنُ قَلبٌ ما يُنَهنَهُ بِالزَجرِ

معلومات عن قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى (24 هـ / 645م - 68 هـ / 688)، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل نجد. عاش في فترة خلافة مروان بن الحكم..

المزيد عن قيس بن الملوح

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة قيس بن الملوح صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس