الديوان » العصر الاموي » قيس بن الملوح »

رعاة الليل ما فعل الصباح

رُعاةَ اللَيلِ ما فَعَلَ الصَباحُ

وَما فَعَلَت أَوائِلُهُ المِلاحُ

وَما بالُ الَّذينَ سَبوا فُؤادي

أَقاموا أَم أَجَدَّ بِهِم رَواحُ

وَما بالُ النُجومِ مُعَلَّقاتٌ

بِقَلبِ الصَبِّ لَيسَ لَها بَراحُ

كَأَنَّ القَلبَ لَيلَةَ قيلَ يُغدى

بِلَيلى العامِرِيَّةِ أَو يُراحُ

قَطاةٌ عَزَّها شَرَكٌ فَباتَت

تُجاذِبُهُ وَقَد عَلِقَ الجَناحُ

لَها فَرخانِ قَد تُرِكا بِقَفرٍ

وَعُشُّهُما تُصَفِّقُهُ الرِياحُ

إِذا سَمِعا هُبوبَ الريحِ هَبّا

وَقالا أُمَّنا تَأتي الرَواحُ

فَلا بِلَّيلِ نالَت ما تُرَجّي

وَلا في الصُبحِ كانَ لَها بَراحُ

رُعاةَ اللَيلِ كونوا كَيفَ شِئتُم

فَقَد أَودى بِيَ الحُبُّ المُتاحُ

معلومات عن قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى (24 هـ / 645م - 68 هـ / 688)، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل نجد. عاش في فترة خلافة مروان بن الحكم..

المزيد عن قيس بن الملوح

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة قيس بن الملوح صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس