الديوان » العصر الاموي » قيس بن الملوح »

أرى كل أرض دست فيها وإن مضت

أَرى كُلَّ أَرضٍ دُستُ فيها وَإِن مَضَت

لَها حِجَجٌ يَزدادُ طيباً تُرابُها

أَلَم تَعلَمَن يا رَبِّ أَن رُبَّ دَعوَةٍ

دَعَوتُكَ فيها مُخلِصاً لَو أُجابُها

فَأُقسِمُ لَو أَنّي أَرى نَسَباً لَها

ذُبابَ الفَلا حَنَّت إِلَيَّ ذُبابُها

لَعَمرُ أَبي لَيلى لَئِن هِيَ أَصبَحَت

بِوادي القُرى ما ضَرَّ غَيري اِغتِرابُها

معلومات عن قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى (24 هـ / 645م - 68 هـ / 688)، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل نجد. عاش في فترة خلافة مروان بن الحكم..

المزيد عن قيس بن الملوح

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة قيس بن الملوح صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس