الديوان » العصر الاموي » جميل بثينة »

حلفت لها بالبدن تدمى نحورها

حَلَفتُ لَها بِالبُدنِ تَدمى نُحورُها

لَقَد شَقِيَت نَفسي بِكُم وَعُنيتُ

حَلَفتُ يَميناً يا بُثَينَةُ صادِقاً

فَإِن كُنتُ فيها كاذِباً فَعَميتُ

إِذا كانَ جِلدٌ غَيرُ جِلدِكِ مَسَّني

وَباشَرَني دونَ الشِعارِ شَريتُ

وَلَو أَنَّ داعٍ مِنكِ يَدعو جِنازَتي

وَكُنتُ عَلى أَيدي الرِجالِ حَيِيتُ

معلومات عن جميل بثينة

جميل بثينة

جميل بثينة

جميل بن معمر هو جميل بن عبد الله بن مَعْمَر العُذْري القُضاعي"ويُكنّى أبا عمرو (ت. 82 هـ/701 م) شاعر ومن عشاق العرب المشهورين. كان فصيحًا مقدمًا جامعًا للشعر والرواية. وكان..

المزيد عن جميل بثينة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة جميل بثينة صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس