الديوان » العصر العباسي » الشريف الرضي »

إذا قلت إن القرب يشفي من الجوى

إِذا قُلتُ إِنَّ القُربَ يَشفي مِنَ الجَوى

أَبى القَلبُ أَن يَزدادَ إِلّا تَشَوُّقا

وَإِن أَنا أَضمَرتُ السَلوَّ تَراجَعَت

مِنَ الشَوقِ أَخلاقٌ يُزِلنَ التَخَلُّقا

وَكَم لِيَ مِن لَيلٍ يُجَدِّدُ لي الهَوى

إِذا أَشأَمَ البَرقُ اليَماني وَأَعرَقا

أُصانِعُ لَحظي أَن يَطولَ ذُبابُهُ

إِلَيكَ وَأَنهى الدَمعَ أَن يَتَرَقرَقا

مَخافَةَ واشٍ يَثلِمُ الحُبَّ قَولُهُ

وَهَيهاتَ طالَ الحُبُّ مِنّا وَأَورَقا

غَدَونا عَلى الأَعداءِ نَحمي مَوَدَّةً

وَنَمنَعُ عَن أَطرافِها أَن تُمَزَّقا

فَما أَنتَ إِلّا السَهمُ صافَحَ ثَغرَهُ

وَما أَنا إِلّا العَضبُ صادَمَ مَفرِقا

إِذا كُنتَ لي خِلّاً فَحَسبي مِنَ الوَرى

بَقاؤُكَ لَولا أَنتَ ما طالَ لي بَقا

جُمِعنا فَلا نَحفِل بِما صَنَعَ الهَوى

وَخِفنا عَلى الأَيّامِ أَن نَتَفَرَّقا

معلومات عن الشريف الرضي

الشريف الرضي

الشريف الرضي

محمد بن الحسين بن موسى، أبو الحسن الرضي العلوي الحسيني الموسوي. أشعر الطالبيين، على كثرة المجيدين فيهم. مولده ووفاته في بغداد. انتهت إليه نقابة الأشراف في حياة والده. وخلع عليه بالسواد،..

المزيد عن الشريف الرضي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الشريف الرضي صنفها القارئ على أنها قصيدة شوق ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس