الديوان » العصر الايوبي » أسامة بن منقذ »

أطع الهوى واعص المعاتب

أَطِع الَهوى واعْصِ المُعاتِبْ

واصْدِف عن الواشِي المُراقِبْ

وتَغَنَّمِ اللّذّات إن

نَ مَمَرّها مَرُّ السَّحائِبْ

وانْظُر إلى الأغصانِ حا

مِلةً شُموساً في غَياهِبْ

من كلِّ حَاوٍ قد تَكَن

نَفَهُ ثَعابِينُ الذّوائِبْ

في وجهِهِ ضِدّانِ كُل

لٌ مِنهُما لِلُّبِّ سَالِبْ

نارٌ بلا لَفْحٍ تَضَر

مُ وسْطَ ماءٍ غيرِ ذَائِبْ

هَذي بقايا سِحْرِ بَا

بِلَ وهيَ من إحدى العجائِبْ

فحذَارِ يا أُسْدَ الشَّرى

من فَتكِ ألحاظِ الرّبَارِبْ

غَضبانُ أفديهِ عَلى

ما كانَ منهُُ مِن مَغَاضبْ

دَعْ ذا فما عُذرُ الفَتى

في غَيِّه والفودُ شَائِبْ

معلومات عن أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

سامة بن مرشد بن علي بن مقلد بن نصر بن منقذ الكناني الكلبي الشيزري، أبو المظفر، مؤيد الدولة. أمير، من أكابر بني منقذ أصحاب قلعة شيزر (بقرب حماة، يسميها الصليبييون Sizarar)..

المزيد عن أسامة بن منقذ

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أسامة بن منقذ صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس