الديوان » العصر العثماني » ابن معصوم »

ذكر الخيف والحمى وحجونه

ذكرَ الخَيفَ والحِمى وَحَجونَه

فَذرى دمعَه وأَبدى مَصونَه

وَأَعادَ الهوى له عيدَ وجدٍ

منع النوم بالبُكاءِ جفونَه

لا تَلوموه إِن بَكى من جَواهُ

وأَجدَّ الأَسى عليه جنونَه

كُلُّ صبٍّ إذا تذكَّرَ يوماً

هَيَّج الذكرُ وجدَه وشجونَه

يا نَزولاً ببطن مكَّةَ عَطفاً

بمحبٍّ أَبَحتُمُ اليومَ هونَه

مولَعٍ بالأَسى عزيزِ تأَسٍّ

قرَّح الدمعُ خدَّه وشؤونَه

قد أَطلتم مطلَ المحبِّين فاِقضوا

دَين صَبٍّ أَذقتموه مَنونَه

ثم إِن شئتُمُ صِلوا أَو فصدّوا

ما عليه إذا قضيتم ديونَه

معلومات عن ابن معصوم

ابن معصوم

ابن معصوم

علي بن أحمد بن محمد معصوم الحسني الحسيني، المعروف بعلي خان بن ميرزا أحمد، الشهير بابن معصوم. عالم بالأدب والشعر والتراجم. شيرازي الأصل. ولد بمكة، وأقام مدة بالهند، وتوفي بشيراز. من..

المزيد عن ابن معصوم

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن معصوم صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس