الديوان » العصر العثماني » ابن معصوم »

لله ما أحلى وصال الملاح

لِلَّه ما أَحلى وصالَ الملاح

وَما الردى إِلّا صُدودُ الرَداح

لا أَصلح اللَهُ عدوّاً لحا

عَلى الهَوى لَمّا رأى الوصلَ لاح

لَو علمَ اللائمُ ما رامَه

مَلومُه ما رامَ إِلّا الصَلاح

ما السَعدُ إِلّا وَصلُ سُعدى وَلا

رَوح الهَوى إِلّا كؤوسٌ وَراح

وَاللَه لا أَسلو هواها وَلَو

لامَ مصِرّاً ولحا كُلُّ لاح

معلومات عن ابن معصوم

ابن معصوم

ابن معصوم

علي بن أحمد بن محمد معصوم الحسني الحسيني، المعروف بعلي خان بن ميرزا أحمد، الشهير بابن معصوم. عالم بالأدب والشعر والتراجم. شيرازي الأصل. ولد بمكة، وأقام مدة بالهند، وتوفي بشيراز. من..

المزيد عن ابن معصوم

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن معصوم صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس