الديوان » العصر العثماني » ابن معصوم »

لمعت ليلا فقالوا لهب

لَمَعَت لَيلاً فَقالوا لَهبُ

وَصفَت لَناً فَقالوا ذهبُ

وإِذا اِندَفَقَت من دَنِّها

في الدُجى قالوا طِرازٌ مُذهَبُ

قَهوَةٌ رقَّت فَلَولا كأسُها

لم يشاهد جرمَها يَشرَبُ

وَتراها في يَدِ الساعي بها

كَوكَباً يَسعى بها لي كَوكَبُ

أَلبسَتها الكأسُ طوقاً ذَهَباً

وَحباها باللآلي الحَبَبُ

عجِبوا من نورها إذ أَشرقَت

وَشَذاها من سَناها أَعجَبُ

بنتُ كَرمٍ كرُمَت أَوصافُها

أَيُّ بنتٍ قام عنها العِنبُ

معلومات عن ابن معصوم

ابن معصوم

ابن معصوم

علي بن أحمد بن محمد معصوم الحسني الحسيني، المعروف بعلي خان بن ميرزا أحمد، الشهير بابن معصوم. عالم بالأدب والشعر والتراجم. شيرازي الأصل. ولد بمكة، وأقام مدة بالهند، وتوفي بشيراز. من..

المزيد عن ابن معصوم

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن معصوم صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس