الديوان » لبنان » أبو الفضل الوليد »

قد اجتمعت فيك المحاسن يا جمل

قد اجتَمعت فيكِ المحاسنُ يا جملُ

فهانَ علينا في محَبَّتِكِ القَتلُ

فما أنتِ إِلا صورةُ الوطن الذي

إذا طلبَ الأرواحَ طاب لنا البَذل

على وجهكِ الباهي ربيعُ بلادِنا

وحسنُكِ عمرٌ يا مليحةُ لا فصل

أرى فيكِ من لبنانَ عزّاً وبهجَةً

وأنتِ لهُ بعضٌ وفي وجهكِ الكلُّ

فمن أجلِهِ أنتِ العزيزةُ عِندنا

ولولا الهوى ما شاقَ لبنانُ والأهلُ

فعينُكِ فيها شَمسُهُ وسماؤُهُ

وخدُّكِ فيهِ الماءُ والزهرُ والظلُّ

فيا حبَّذا لهوُ الصبُوَّةِ في الحِمى

ويا حبَّذا الوادي ويا حبَّذا الحقل

ويا حبّذا من ثغرِكِ العَذبِ بسمةٌ

إذا قلتِ يا مجنونُ مالكَ لا تسلو

فما قطراتُ الطلِّ في كاسِ وردةٍ

يقبِّلُها طيفُ النسيمِ ويَنسَلُّ

بأجمل من أسنانِكِ البيضِ في فمٍ

يكادُ إذا ما افترَّ يمتصُّهُ النَّحل

وما الحوَرُ الريّانُ إن هبَّتِ الصَّبا

فلذَّ لهُ ذاكَ الترنُّحُ والدلُّ

بأرشق يا هيفاء من قدِّكِ الذي

إذا مالَ مالَ القلبُ والدينُ والعقل

معلومات عن أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

إلياس بن عبد الله بن إلياس بن فرج بن طعمة، المتلقب بأبي الفضل الوليد. شاعر، من أدباء لبنان في المهجر الأميركي. امتاز بروح عربية نقية. ولد بقرنة الحمراء (في المتن)..

المزيد عن أبو الفضل الوليد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفضل الوليد صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس