الديوان » فلسطين » عمر اليافي »

بدر بدا في دياجر أخفى دجا الكل نوره

بدرٌ بدا في دياجر أخفى دجا الكلّ نوره

محجبٌ في المظاهر وليس إلّا ظهوره

من باطن العين ظاهرٌ أخفاه غيباً حضوره

بعين وجهك ناظرٌ فيه وفيك صدوره

فوق الفوق لا أينا ينفي التحت تعيينا

نور تنزيل يا مولاي

هو واحدٌ لا يُثنَّى والجمع في الفرق يظهر

غصن رياضٍ تَثنَّى بجامع الحسن الأزهر

مسامراتٌ لدنّا معارف الشيخ الأكبر

فاحت بنفح العواطر بين الروابي ظهوره

لطف الذوق يدنينا وصف الشوق يولينا

حسن تأويل يا مولاي

لمّا انجلى وجه ليلى أضحى بها الكلّ فاني

والصبح أسفر ليلاً من نور شمس التداني

ومال نشواه ميلاً شجواً بصوت المثاني

إن نفخت في المزامر فالروح ينفخ صوره

ذات الطوق تشجينا فوق الطوق تلحينا

كلّما قيل يا مولاي

غبنا عن العين عنّا مذ رنّ باللحن عوده

طبنا بنا حيث منّا غيباً تجلّى شهوده

يا واحداً ما تثنّى إلّا بجمعٍ وجوده

معنىً بدا في الأشائر به الشجي دكّ طوره

فاخفِ الشوق تلونيا ضمن الذوق تمكينا

هكذا تكميل يا مولاي

معلومات عن عمر اليافي

عمر اليافي

عمر اليافي

عمر بن محمد البكري اليافي، أبو الوفاء، قطب الدين. شاعر، له علم بفقه الحنفية والحديث والأدب. أصله من دمياط (بمصر) ومولده بيافا، في فلسطين. أقام مدة في غزة، وتوفي بدمشق. كان..

المزيد عن عمر اليافي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر اليافي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر موشح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس