الديوان » فلسطين » عمر اليافي »

منك الكتاب يا علي

منك الكتاب يا علي

وافى كروضٍ مقبلِ

وفاح من مضمونه

عبيرُ نفحِ المندل

شممت منه طيب أخ

لاقِ الحبيب الأوّل

وذقت معناه الّذي

مع لفظه قد لذّ لي

أما الّذي ذكرته

عن والدٍ منتقل

لرحمة الله ورض

وان القديم الأزلي

فقد علمت قبله

حكمَ القضاء المنزَل

وكلّنا موتى كذا

عند انتهاء الأجل

لذا خلقنا وبه

ذا الباب ختم المدخل

قم وانتبه واعمل له

لمثل ذا فليعمل

ونبّه القلب وسر

في نهجه لا تغفل

ومت لتحيا قبل أن

تموت موت المُنقَل

ليس الحياةْ سوى الوفاةْ

بطاعة الربّ الجلي

فاخرج له عمّا سواهْ

إلى حماه تدخل

وشمّر العزم وسر

لقرب بابٍ معتل

واخلع عذار الحبّ واش

طح ما عليك من الخلي

واشرب مدامَ الورد حي

ث الكأس يُجلَى ممتلي

واشطح وعربد هائماً

لا تستمع للعذَّل

حتّى تناديك المعا

لي في علاها يا علي

أدركت غايات المنى

ومُنحت كلَّ الأملِ

معلومات عن عمر اليافي

عمر اليافي

عمر اليافي

عمر بن محمد البكري اليافي، أبو الوفاء، قطب الدين. شاعر، له علم بفقه الحنفية والحديث والأدب. أصله من دمياط (بمصر) ومولده بيافا، في فلسطين. أقام مدة في غزة، وتوفي بدمشق. كان..

المزيد عن عمر اليافي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر اليافي صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر مجزوء الرجز


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس